أنت غير مسجل في منتديات وهج الذكرى . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

 ننتظر تسجيلك هـنـا

 

 

         :: من حروف اسمك نحلل شخصيتك ( الكاتب : مهدي )       :: اللون الأصفر الخردلي يتربع على عرش موضة شتاء 2019 اللون الأصفر الخردلي يتربع على عرش موضة شتاء 2019 ( الكاتب : شموخ الكلمة )       :: لمحبي الاناقــة والتميـزناقة والتميـــز ( الكاتب : شموخ الكلمة )       :: بَعضِ الرّسائِل : سَعادَة تُوازي سَعادة آللَقآءَ ( الكاتب : شموخ الكلمة )       :: تشكيلي سعودي يرسم لوحاته بالقلم الضوئي ( الكاتب : مـالـكـ )       :: البراءة بريشة فنان متقـــن ( الكاتب : شموخ الكلمة )       :: لآشئ يكتمل كمآ نحب هي دنيآ وليست الجنـه ( الكاتب : شموخ الكلمة )       :: قلت لك ياقلب ( الكاتب : شموخ الكلمة )       :: آقوى نسر في العالـــم ( الكاتب : شموخ الكلمة )       :: اين يعيش البطريــق ( الكاتب : شموخ الكلمة )      

 

{ (إعلانات منتديات وهج الذكرى   ) ~
     
     
     
   

فعاليات وهج الذكرى
                  

إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات وهج الذكرى
عدد الضغطات : 1,268 عدد الضغطات : 1,571 مساحة إعلانيه

كلمة صاحب الموقع    <->   كلمة حبّ و تقدير وتحيّة وفاء وإخلاص، تحيّة ملؤها كلّ معاني الأخوّة والصّداقة، تحيّة من القلب إلى القلب، شكراً من كلّ قلبي أعضاء آل وهج فشكري لن يوفيكم، حقاً سعيتم فكان السّعي مشكوراً، إن جفّ حبري عن التّعبير يكتبكم قلبٌ به صفاء الحبّ تعبيراً.    <->   
مواضيع ننصح بقراءتها حلم كم اتمنى ان يكون يوما حقيقة
العودة   منتديات وهج الذكرى > ღ القـسم الاسـلامي ღ > 彡 السيـــرة النبويــة 彡

صفحات مَنْسِيَّة من تاريخ الإسلام في إيطالِيَّة (18) جُهود المَمالك الأوروبِيَّة للتَّصَدِّي للزَّحْف الإسلامي في شِبْه الجَزِيرة الإيطالية

صفحات مَنْسِيَّة من تاريخ الإسلام في إيطالِيَّة (18) جُهود المَمالك الأوروبِيَّة للتَّصَدِّي للزَّحْف الإسلامي في شِبْه الجَزِيرة الإيطالية كان من البَدَهِي ألا يقف ملوك أوروبا وأمراؤها مَكْتوفي الأيدي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 08-05-2018, 11:56 PM
الغريبة غير متواجد حالياً
اوسمتي
وسام  جهودهم مشكوره وسام شكر وتقدير 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 2186
 تاريخ التسجيل : Apr 2016
 فترة الأقامة : 960 يوم
 أخر زيارة : 12-12-2018 (02:10 AM)
 المشاركات : 5,380 [ + ]
 التقييم : 464535224
 معدل التقييم : الغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond reputeالغريبة has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
شكراً: 2,168
تم شكره 636 مرة في 433 مشاركة

اوسمتي

user353_pic2thumb صفحات مَنْسِيَّة من تاريخ الإسلام في إيطالِيَّة (18) جُهود المَمالك الأوروبِيَّة للتَّصَدِّي للزَّحْف الإسلامي في شِبْه الجَزِيرة الإيطالية



صفحات مَنْسِيَّة من تاريخ الإسلام في إيطالِيَّة (18)
جُهود المَمالك الأوروبِيَّة للتَّصَدِّي للزَّحْف الإسلامي في شِبْه الجَزِيرة الإيطالية



كان من البَدَهِي ألا يقف ملوك أوروبا وأمراؤها مَكْتوفي الأيدي أمام الغزو الإسلامي المُتَنامِي لعُقْر ديار النصرانية، ومَهْد الحضارة الرُّومانية، وأن يحاولوا إيقاف هذا الزَّحْف الذي يُنْذِر - إن تَوانَوا في مُواجَهته - بتغيير الخارطة السياسية والدينية لقلب القارة الأوروبية، لاسيما وأَرْضُهم تُنْقَصُ من أطراف أخرى، وثَوْبُ قارَّتِهم يُنْسَل من وَسَطه، بعد أن نُسِل من أطرافه.



فالفُتوح الإسلامية تُقَوِّض صَرْح الإمبراطورية البيزنطية من شَرْقِها، وتُهَدِّد كيان مَمْلكة الفِرَنْجَة بالزَّوال بعد أن أزالت كيان مَمْلَكة القُوط من الغَرْب الأوروبي، وها هي تَسْحَب البِساط الإيطالي من تحت أقدام البيزنطيين، والفِرَنْجَة، والجِرْمان، وغيرهم من الأمم الأوروبية النصرانية المُتنازِعة على حِيازته.



جهود ملوك الفِرَنْجَة الكارولنجيين:

جهود لويس الثاني حاكم إيطاليا: لما كثرت غزوات المسلمين لجنوب شبه الجزيرة الإيطالية، وسَواحِلها المُطِلَّة على البحار الثلاثة: الأدرياتكي شرقًا، والتيراني غربًا، والأيوني جنوبًا، وأَسْفَرت تلك الغزوات المُتكاثِرة عن تكوين قواعد حَصينة في أقاليم الجنوب، تنطلق منها الغارات البَرِّيَّة، والبحرية إلى شَتَّى أرجاء شبه الجزيرة، وتَنْبَعِث منها الأساطيل البحرية التي تَجُوب البحار المحيطة بها من جهاتها الثلاث، بدا الأمر - لاسيما في منتصف القرن التاسع الميلادي - وكأن مَصِير الإقليم الجنوبي كله على وشك الانتقال إلى أيدي المسلمين، مما أفزع لويس الثاني الكارولنجي، حاكم إيطاليا، فقَرَّر - وقد بارَكَ البابا خُطْوَته - أن يقوم بعمل حاسِم ضد المسلمين في تلك المنطقة.



لكن لويس الثاني لم يُصِب نجاحًا يُعْتَدُّ به؛ لعجزه عن امْتِلاك أسطول يُمَكِّنُه من الضَّغْط البحري على المسلمين؛ لإخراجهم من مَواقعهم الحَصينة على الشواطئ، وهي المواقع التي كانوا يُوْغِلُون منها بعيدًا في غاراتهم الداخلية، فيَجُوسُون خِلال الدِّيار، ويَجُوْلُون بقَلْب إيطاليا، وأَحْشائِها.



وبدون تَوَفُّر القوة البحرية لذلك الحاكم، فسوف تَصِير كل جهوده العَسْكَرية البَرِّيَّة هَباءَ منثورًا، وهذا ما كان بالفعل، فلم يُثْمِر طُولُ حِصاره لمدينة باري شيئًا يُذْكَر؛ لعِظَم سيطرة المسلمين البحرية آنذاك، ووَهَن إمكاناته في هذا الشأن، ولم يُنْجِدْه بعد طُول مَشَقَّة إلا مُعاوَنَة القوة البحرية البيزنطية، المُدْعومة من قِبَل حُلفائها من البنادقة، وغيرهم، فسقطت مدينتي باري في أيدي ذلك الحِلْف، ولكن بيزنطة آثَرَت قَطْفَ ثِمار النُّصْر وَحْدها، ولم تُشْرِك لويس الثاني فيه، ولا قَبِلَت بسيطرته على الجنوب الإيطالي، فحَبِط عَمَلُه، وخرج خاسئًا حَسيرًا.[1]



ملك الفرنجة شارل الثاني المُلَقَّب بالأَصْلَع: لما استولى الأغالبة على جنوب إيطاليا، وأصبح بابا روما في خطر، نوى ملك الفرنجة شارل المُلَقَّب بالأصلع ابن لويس المُلَقَّب بالتَّقِي أن يذهب بجيش إلى إيطاليا، لكنه توفي سنة 876 م، وكان الشِّقاق بين أمراء الفرنجة شديدًا، مُنْهِكًا لقُوى بلادهم، رُغم ما كانت تتعرَّض له مُمْتَلكاتُهم - ومنها ممتلكاتهم في إيطاليا - لغزوات المسلمين، والنورمانديين في ذلك الوقت.[2]



جهود ملوك ألمانيا:

أوتو الأول المُلَقَّب بأوتو الكبير: سبق أن أشرنا عند الحديث عن تَمَكُّن طائفة من بحارة المسلمين من مَعابر جبال الألب، واتخاذهم من فراكسينتوم مَعْقلًا حَصِينًا لمُنْطَلقاتهم إلى ما ذكره المؤرخون من السفارات المتبادلة بين الإمبراطور الألماني أوتو الكبير، الذي حكم في الفترة ما بين (352-363هـ)، (963-973م) والخليفة الأموي بالأندلس عبد الرحمن الناصر، الذي حكم في الفترة ما بين (300-350هـ)، (912-961م)؛ لوضع حَدٍّ لمحاولات مُجاهِدي فراكسينت فتح جنوب فرنسا، وغرب إيطاليا، وأن تلك السفارات قد فشلت في تحقيق غايتها؛ لما صَرَّح به عبد الرحمن النَّاصر لسُفَراء أوتو من كون البحارة المذكورين لا علاقة لهم بالخلافة الأموية في الأندلس، وغير داخلين تحت سلطانها، ولا فعلوا ما فعلوه بإذن منها، أو تنسيق معها، وهو الأمر الذي لم يَطْمَأن إليه بعض مؤرخي النصارى في تلك الفترة؛ إذ كانوا يشعرون بوجود علاقة خَفِيَّة بين الناصر وبين أولئك البَحَّارة المُغامِرين.



أوتو الثاني: سار الإمبراطور الألماني أوتو الثاني[3] جنوبًا على رأس حَمْلَة كبيرة؛ لإخراج المسلمين من قِلَّوْرِيَة، وضَمِّ مُقاطَعاتها التابعة للدولة البيزنطية إلى مُمْتَلكاته، ولقد كان أوتو يعدُّ العُدَّة لغَزْو صِقِلِّيَّة أيضًا، وليس قِلَّوْرِيَة فحسب، وكان هناك ما يُبَرِّر له أمام نصارى أوروبا القيام بمشروعه التوسعي هناك، باعتباره في مصلحة كل أوروبا النصرانية؛ فلقد كان جنوب شبه الجزيرة الإيطالية مُقَسَّمًا بين البيزنطيين من جهة، وحاكم كابوه الدكتاتور باندولف إيرنهد من جهة أخرى، والذي كان عاجزًا عن مواجهة الكَلْبِيِّين الصِقِلِّيِّين في ميدان مفتوح، وقام صراع بين أبنائه عقب وفاته سنة 981 م، مما جعل الأوضاع أكثر قابلية لبَسْط السَّيْطرة الإسلامية على إيطاليا جنوب نهر جاريليانو، وقد جعلت تلك العوامل من تَدَخُّل أوتو أمرًا حاسِمًا؛ لإنقاذ الإقليم من وجهة نظره.[4]



وكان أوتو قد ضَمِن قبل الإقدام على هذه الخطوة مُساعدة حُلَفائه من أهل البُندقية ذوي القوة البحرية الضَّارِبة، ولكن الذين حَسِبهم حُلفائه قد تَخَلَّوا عنه في أَحْرَج اللحظات؛ طَلَبًا لوُدِّ حُلفائهم القُدامى من البيزنطيين، فأَحْجَموا عن مَدِّ يد العَوْن البحري له، وتركوه يواجه جيوش مُسْلِمي صِقِلِّيَّة بمُفْرَده.



وزاد من وَرْطَته مُشاركة نُوَّاب بيزنطة على جنوب إيطاليا لأهل البُندقية في التَّخَلِّي عنه، إن لم يكن مُؤازرة عَدُوِّه وعَدُوِّهم من مُسْلِمي صِقِلِّيَّة؛ خَوفًا من مَطامِعه التَّوَسُعِيَّة على حِسابهم.



فكان من نتيجة ذلك - بقدر الله تعالى - أن تَمَزَّق جيشُ أوتو إربًا على يد الجيش الكَلْبِي في عام 982م، وكان ذلك عند رأس ستيلو[5]، بل كاد الإمبراطور نفسه أن يقع في الأَسْر، وتُوفي في العام الذي يليه، وتُوفيت معه أحلامه ومشروعاته في الجنوب الإيطالي.



لقد كانت خبرات أوتوه العسكرية ضعيفة وفقيرة، وبالرغم من نجاحه في الاستيلاء على مدينتي باري وتارانتو بلا صعوبة تُذْكَر، إلا أنه ما أن دخل كالابريا، حتى وقع في كَمين، أَعَدَّه له أمير صِقِلِّيَّة الكَلْبِي، ففَقَد أوتو زَهْرة جيشه في تلك المعركة.



وبهروبه من المعركة، ووفاته في العام الذي يليه، ترك المهمة للبيزنطيين؛ لصد المسلمين عن شبه الجزيرة الإيطالية[6].



وربما حَمَل ولدُه أوتو الثالث نفس أحلام أبيه، لكن الفرصة لم تُواتِه لإظهار ذلك، وترك الممتلكات البيزنطية في جنوب إيطاليا تَرعى نفسها بنفسها[7].



جهود البيزنطيين:

لا تحتاج جهود البيزنطيين في مواجهة التَّمَدُّد الإسلامي في شبه الجزيرة الإيطالية لكبير إيضاح، وهي أظهر من أن تُفْرَد بالذِّكْر؛ إذ مَثَّل البيزنطيون لاعبًا أساسيًا في المواجهات الإسلامية النَّصْرانية في تلك المنطقة على طول خَطِّ الصراع، كيف لا وهم يَعُدُّون أنفسهم الوريثَ الشرعي للإمبراطورية الرومانية الكبرى، ويعتبرون عُقْر دار الرُّومان مِلْكًا خالِصَا، لا يَحِقُّ لأحد مُشاركتهم فيه؟



كما وأنهم يرون أنفسهم من جهة أخرى حُماة النصرانية، وسَدَنَتَها، والذَّابِّيْن عن حِياضها،



فلا تكاد تُخْطِئ عَيْنُ النَّاظر في أحداث تلك الفترة وجود البيزنطيين شِبْه الدائم في مواجهة المسلمين، سواء شَكَّلوا القوة الأساسية في المواجهة، أو مَثَّلوا الدَّعْم الخارجي للمُواجِهين.



ولا يُسْتَثْنى من ذلك الوجود البيزنطي الدائم سوى ما كان في المدة بين عامي 965، 1025 م؛ فإن بيزنطة لم تُخَصِّص في هذه الفترة شيئًا من قواتها البحرية؛ لحماية أملاكها، أو الدفاع عن مصالحها في إيطاليا، وتركت الإيطاليين يدافعون عن أنفسهم لمدة ستين عامًا تقريبًا[8].



ولم يكن البيزنطيون فيما عدا الفترة المذكورة يَكلُّون أو يَملُّون من مُجابهة غزوات المسلمين، فكلما اعْتراهم الضَّعْف أو الوَهَن، عاودوا بناء قوتهم، وكلما سُحِق لهم جيش بَرِّي، أو تَحَطَّمت لهم عِمارة بحرية أمام المسلمين، نهضوا بعد كبوتهم، وأعادوا الكَرَّة بعد الكَرَّة[9].



وقد قرر المؤرخ الأوروبي ديفز أن أساطيل الإمبراطورية البيزنطية كانت هي القوة البحرية الوحيدة التي تستطيع نزال المسلمين في المياه الإيطالية، وأن الأسطول البيزنطي هو الذي حَمَى الجنوب الشرقي من شبه الجزيرة الإيطالية[10].



-----------------------------

[1] انظر: القوى البحرية والتجارية (ص218).

[2] انظر: ما نقله شكيب أرسلان في تاريخ غزوات العرب (ص159) عن المسيو رينو. وقد ذكر أرشيبالد لويس في كتابه القوى البحرية والتجارية (ص219) أن البابا حنا الثامن أرسل إلى مَلِك الفِرَنْجة شارل الثاني - وإلى غيره أيضًا - يَلْتَمِس لنفسه، ولأَمْلاكه الحِماية حينما تعرضت الأملاك البابوية للخطر عقب الغارات الإسلامية عليها خلال عامي 868، 872 م، وعَلَّل عدم نجدة الملك شارل للبابا بأنه لم يكن لديه أُسْطول يبعث به إليه.

[3] لما تُوِّج الملك الألماني أوتو الأول المُلَقَّب بالكبير إمبراطورًا رومانيًا مُقَدَّسًا - وهو أول من لُقِّب بالإمبراطور الروماني المقدس من ملوك الألمان - وكان قد ضم إلى ملك ألمانيا ملك إيطاليا أيضًا، وذلك بعد زواجه من أدليد أرملة لوثير ملك إيطاليا، أخذ يحَذوا حَذْوَ شارلمان الفرنجي، ثم سار خَلَفُه على سيرة خَلَف شارلمان، وعَدَّ أوتو الثاني نفسه إمبراطورًا رومانيًا مقدسًا كما كان لويس الحليم ابن شارلمان، وابنه شارل الأصلع يصنعون، ومن هذا المنطلق كان الإمبراطور الألماني أوتو الثاني يَدَّعِى لنفسه الحق في السيطرة على إيطاليا، كما كان أبوه يعتقد، وكما كان شارلمان وورثته يفعلون، لا سيما بعد زواجه من أميرة بيزنطية، مما جعله يعتبر نفسه وصيًا لشارلمان، وبيزنطة جميعًا، ومن ثم فقد رأى أوتو الثاني أن من واجبه حماية إيطاليا من غزو المسلمين، ولكن افتقاره للقوة البحرية جعله يسعى لإخضاع البندقية ذات القوة البحرية المتميزة، وظهر بالبندقية حزب كبير مُوالٍ للألمان، استطاع السيطرة على مقاليد الأمور فيها، مما جعل البندقية تبدو كحليفة مخلصة لأوتو الثاني، ولكنها تخلت عنه عند الحاجة؛ تقديرًا لصلاتها ببيزنطة. انظر: تاريخ القوى البحرية والتجارية لأرشيبالد لويس (ص307،306)، وأوروبا في العصور الوسطى لديفز (ص75-81)، وتاريخ أوروبا في العصور الوسطى للدكتور سعيد عبد الفتاح عاشور (ص255-263).

[4] أوروبا في العصور الوسطى لديفز (ص84).

[5] كذا في القوى البحرية والتجارية لأرشيبالد لويس (ص307). وفي أوروبا في العصور الوسطى (ص85) أن المعركة كانت في ساحة كولون، وربما تكون الساحة المذكورة في الموضع المذكور.

[6] انظر: أوروبا في العصور الوسطى (ص85).

[7] انظر تفاصيل حملة أوتو في: القوى البحرية والتجارية (ص305-307).

[8] انظر: المرجع السابق (ص306،305).

[9] من الأمثلة على ذلك: أن البيزنطيين كانوا قد فقدوا السيطرة البحرية على المياه المحيطة بشبة الجزيرة الإيطالية لعقود، قبل أن ينجحوا في أيام الإمبراطور باسيل الأول في تكوين قوة بحرية كبيرة، استعادوا بها قدرًا كبيرًا من السيطرة البحرية، ثم ما لبثت تلك السيطرة أن انهارت بعد موت باسيل الأول، عقب هزيمة البيزنطيين هزيمة بحرية ساحقة، عندما التقوا بعمارة بحرية كبيرة للمسلمين تجاه الشاطئ الشمالي لجزيرة صقلية في عام 888 م، ودارت رحى معركة بحرية كبرى، تَحَطُّمت فيها سفن البيزنطيين، وعادت إلى أذهانهم ذكرى هزيمة بحرية أخرى مُنْكَرة، مُنِي بها الأسطول البيزنطي أمام البحرية الإسلامية عام 859 م، وقد تَمَخَّضَت تلك المعركة عن فُقدان سيطرتهم البحرية القصيرة الأجل على مياه تلك المنطقة، وتأكد ذلك الفقدان بعَقْد صُلْح يُرَسِّخ لآثار تلك الهزيمة النكراء بينهم وبين المنتصرين من المسلمين الأغالبة، وكان توقيع ذلك الصلح في عام 895 م. انظر: القوى البحرية والتجارية (ص221).

[10] أوروبا في العصور الوسطى لديفز (ص75).



رابط الموضوع: http://www.alukah.net/culture/0/27147/#ixzz51qzI7F5t


المواضيع المتشابهه:


wtphj lQkXsAd~Qm lk jhvdo hgYsghl td Yd'hgAd~Qm (18) [Ei,] hglQlhg; hgH,v,fAd~Qm ggj~QwQ]~Ad gg.~QpXt hgYsghld td aAfXi hg[Q.Advm hgYd'hgdm





رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ الغريبة على المشاركة المفيدة:
 (09-12-2018)
قديم 08-06-2018, 12:56 PM   #2


شموخ الكلمة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2093
 تاريخ التسجيل :  Feb 2016
 أخر زيارة : يوم أمس (11:18 PM)
 المشاركات : 17,579 [ + ]
 التقييم :  363160518
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Indigo
شكراً: 111
تم شكره 836 مرة في 697 مشاركة

اوسمتي

افتراضي



طرح راقي بارك الله فيك
جزاك الله خير الجزاء ...



 


رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ شموخ الكلمة على المشاركة المفيدة:
 (08-09-2018)
قديم 08-09-2018, 10:55 PM   #3


الغريبة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2186
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : 12-12-2018 (02:10 AM)
 المشاركات : 5,380 [ + ]
 التقييم :  464535224
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 2,168
تم شكره 636 مرة في 433 مشاركة

اوسمتي

msn (2)



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شموخ الكلمة مشاهدة المشاركة
طرح راقي بارك الله فيك
جزاك الله خير الجزاء ...
وفيك يبارك الرحمن شموخ الغالية
وخيرا يجزيكِ ويعلي قدرك
مودتي وتقديري لكِ



 


رد مع اقتباس
قديم 08-17-2018, 05:39 PM   #4


ابو الملكات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2036
 تاريخ التسجيل :  Jan 2016
 أخر زيارة : 10-03-2018 (06:31 AM)
 المشاركات : 3,496 [ + ]
 التقييم :  350195892
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 0
تم شكره 185 مرة في 138 مشاركة

اوسمتي

افتراضي



اللهم صلى وسلم على الحبيب المصطفى عليه افضل الصلاة والتسليم
جزاك الله خير ورحم والديك شكراً على طرحك الكريم




 


رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ابو الملكات على المشاركة المفيدة:
 (09-12-2018)
قديم 08-18-2018, 12:33 PM   #5


النايفه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2670
 تاريخ التسجيل :  Jan 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:48 PM)
 المشاركات : 31,800 [ + ]
 التقييم :  103190990
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 314
تم شكره 279 مرة في 275 مشاركة

اوسمتي

افتراضي



بارك الله فيك



 


رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ النايفه على المشاركة المفيدة:
 (09-12-2018)
قديم 09-12-2018, 05:18 PM   #6


الغريبة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2186
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : 12-12-2018 (02:10 AM)
 المشاركات : 5,380 [ + ]
 التقييم :  464535224
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 2,168
تم شكره 636 مرة في 433 مشاركة

اوسمتي

افتراضي







 


رد مع اقتباس
قديم 09-12-2018, 11:41 PM   #7


همس المطر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2568
 تاريخ التسجيل :  Oct 2017
 أخر زيارة : 11-13-2018 (10:56 PM)
 المشاركات : 9,985 [ + ]
 التقييم :  403667723
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female
 SMS ~
لوني المفضل : Purple
شكراً: 870
تم شكره 608 مرة في 551 مشاركة

اوسمتي

افتراضي



موضوع قيم
جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
جعله الله في ميزان حسناتك إن شاء الله



 


رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ همس المطر على المشاركة المفيدة:
 (10-06-2018)
قديم 10-06-2018, 03:10 AM   #8


الغريبة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2186
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : 12-12-2018 (02:10 AM)
 المشاركات : 5,380 [ + ]
 التقييم :  464535224
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 2,168
تم شكره 636 مرة في 433 مشاركة

اوسمتي

افتراضي







 


رد مع اقتباس
قديم 12-07-2018, 09:29 PM   #9


النايفه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2670
 تاريخ التسجيل :  Jan 2018
 أخر زيارة : يوم أمس (09:48 PM)
 المشاركات : 31,800 [ + ]
 التقييم :  103190990
لوني المفضل : Cadetblue
شكراً: 314
تم شكره 279 مرة في 275 مشاركة

اوسمتي

افتراضي







 


رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

تصميم إحساس ديزاين لخدمات التصميم و الدعم الفنى

الساعة الآن 02:52 AM بتوقيت الرياض


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010


أقسام المنتدى

الأقــســـام الــعـــامــة @ نفحــات ايمانيـه @ ♥ ♦ ترحيـب بارواح انـارت مملكتنــا ♦ ♥ @ الأقسام الاجتماعيه والصحية @ ↠ ↡ معتكـف آدم ↡ ↞ @ ღ ♥ جـاذبية انثـى ♥ ღ @ الأقسام الأدبية @ || تراتيـــل احــــرف ≽ @ ≽ حـــروف لايعانقهـــا الجفاف ≽ @ ❦ ❧ دفئ الحكايا بجمر الضلوع ❦ ❧ @ الأقسام الترفيهية @ ➽ فيض السحب وينابيع العيون ➽ @ ღ彡 شجـون مسموعــة 彡 ღ @ الأقسام التقنية @ وهج الطرائف والإشاعات والمقالب @ وهج الألعاب والألغاز @ وهج التعليمي @ وهج الكمبيوتر والبرمجة @ الأقــســـام الادارية @ وهج الشكاوي والإقتراحات والطلبات @ ج ـهودكم لا تضيع بل المحفوظات لها أنسب ..~ @ وهج الإدارة @ وهج السفر والسياحة @ ❤ ركن الجاليري وجنان الصور ❤ @ استراحة أعضاء وهج الذكرى @ ღ القـسم الاسـلامي ღ @ لاعضائنا الغالين @ وهج الحج والعمره لعام 1439هـ - 2018م @ وهج التطوير @ وهج الصحة والغذاء @ وهج الديكورات المنزلية @ وهج الطبيعة والحيوانات { طيور ..أسماك ..حيوانات.. @ خاص بـ الفواصل والإكسسورات لتزيين المواضيع @ ¤®§][][مناسبة خاصه][][§®¤ @ رمضان يجمعنا 1438هـ - 2017م @ ۩۞۩{ مدونات الأعضاء المميزه }۩۞۩ ( @ وهج التصميم @ ≾ الشعر والخواطر من موارد الأدب مَما رآق لي ≿ @ مسابقات وهج الذكرى @ مسابقة الرابح الاكبر @ فريق الصقور الجارحه @ فريق القوة الضاربه @ فريق المعجزه @ فريق الشعله @ لجنة المسابقه @ أسرار حواء .. @ المواضيع المخالفة والتبليغ عن المخالفات @ أطباق موسمية @ وهج القوافي الصوتيه @ وهج لـ تنسيق المواضيع @ ۩ الـخيمــة الـرمضــانيـــة ۩ @ لجنه مسابقة الرابح الاكبر @ ★ ☆ وهج كرسي الاعتراف والمقابلات الحصرية ☆ ★ @ وهج القرارات الادارية @ ♫ عنـاقيـد شهـيه ♫ @ وهج المسابقات والفعاليات @ مسابقات وفعاليات وهج الذكرى الرمضانية 1436 @ أرشيف المسابقات الرمضانية @ وهج الحياة الزوجية والبيت السعيد @ وهج الامومة والطفولة @ شباب وهج الذكرى @ وهج الرياضه وعشاقه @ وهج السيارات والدراجات النارية @ تطوير الذات @ || ملتـقى الفكـر ≂ @ العالم في خبر اليوم N E W S ~ح ـدث الساعه ..~ @ مكتبة الكتب التعليمية @ وهج لمقاطع اليوتيوب @ 彡 السيـــرة النبويــة 彡 @ عروس منتديات وهج الذكرى @ ❀ ✿ الحضارة ،التراث والحنيـن الى المـاضـي ❀ ✿ @ وهج ذوي الاحتياجات الخاصة @ وهج الاتصالات @ وهج التهاني والتبريكات @ مدونات خاصة @ الأشغال االيدوية @ وهج المقالات والقصص بقلم الكتاب @ وهج التعازى والمواساة @ ارشيف اداري @ وهج التواصل الاجتماعي @ مجلة وهج الذكرى ( الشهرية ) @ وهج التبادل الاعلاني والتجاري @ أدباء يخطون بثبات نحوعرش الأبجدية @ الكاتب : البرنس رامي @ الكاتب : أندبها @ English Language Forum @ دورة في تعلم اللغة الانجليزية @ بعدسة الأعضاء @ الشاعر/ نجـــ سهيل ـــم @ ~{بـعثــرهه ح ـرف تـفاصيل ح ــلم}~ @ سوالف بنات وهج الذكرى @ الطيور المهاجرة @ ساحة مبارزة الأقلام الادبيه و الشعريه @ استضافات تحت الاضواء @ الطفل المسلم @ الشاعر/عاشق القصيد @ لقاءات رمضانيه @ مناسك خاصه @ الخيمه الرمضانية @ لقاءات رمضانيه @ صحتك في رمضان @ أطفالنا ورمضان @ بيتك ومطبخك معنا في رمضان @ ۩۞۩{ الحج وفتاوي الحجاج }۩۞۩ @